Zakat on shares

Question:

A person who buys a share at a low price with the intention to sell at higher price in the future. In this situation does zakat become obligatory on the value of the share or on the profit gained?

Answer:

بسم الله الرحمن الرحيم

If one has shares in a particular company, Zakat will be obligatory on those shares according to their market value.

Samurah bin Jundub (may Allah  be pleased with him) narrated: “The Messenger of Allah (ﷺ) used to order us to pay the sadaqah (zakat) on those items that we prepared for trade.” (Abu Dawud-1562)

Note: Only such shares are allowed to buy and sell whose main business is halal and interest-free

Allah knows best
Hussain Syed ibn Imamuddin
6 Jumadal ula 1442 / 21 December 2020

Approved by
Mufti Muhammad Tahir Wadee
Darul Uloom Bury, UK

References

عَنْ سَمُرَةَ بْنِ جُنْدُبٍ، قَالَ أَمَّا بَعْدُ فَإِنَّ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم كَانَ يَأْمُرُنَا أَنْ نُخْرِجَ الصَّدَقَةَ مِنَ الَّذِي نُعِدُّ لِلْبَيْعِ ‏۔ رواه أبودود۔

و في بدائع الصنائع: وأما أموال التجارة فتقدير النصاب فيها بقيمتها من الدنانير والدراهم فلا شيء فيها ما لم تبلغ قيمتها مائتي درهم أو عشرين مثقالا من ذهب فتجب فيها الزكاة، وهذا قول عامة العلماء۔

و في الفتاوى الهندية: الزكاة واجبة في عروض التجارة كائنة ما كانت إذا بلغت قيمتها نصابا من الورق والذهب كذا في الهداية. ويقوم بالمضروبة كذا في التبيين وتعتبر القيمة عند حولان الحول بعد أن تكون قيمتها في ابتداء الحول مائتي درهم من الدراهم الغالب عليها الفضة كذا في المضمرات۔

قال موفق الدين ابن قدامة في المغني: تجب الزكاة في قيمة عروض التجارة، في قول أكثر أهل العلم. قال ابن المنذر: أجمع أهل العلم على أن في العروض التي يراد بها التجارة الزكاة، إذا حال عليها الحول. روي ذلك عن عمر، وابنه، وابن عباس. وبه قال الفقهاء السبعة، والحسن، وجابر بن زيد، وميمون بن مهران، وطاوس، والنخعي، والثوري، والأوزاعي، والشافعي، وأبو عبيد، وإسحاق، وأصحاب الرأي۔